تكنولوجيا

“جنرال‭ ‬إلكتريك”‭ ‬ رعاية‭ ‬صحية‭ ‬مبنية‭ ‬على‭ ‬أساس‭ ‬الكفاءة‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬المرضى

“جنرال‭ ‬إلكتريك”‭ ‬

رعاية‭ ‬صحية‭ ‬مبنية‭ ‬على‭ ‬أساس‭ ‬الكفاءة‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬المرضى

لقد‭ ‬غيّرت‭ ‬جائحة‭ ‬كوفيد‭-‬‭ ‬19‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأمور،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬نظرة‭ ‬مديري‭ ‬الأعمال‭ ‬حول‭ ‬مفهوم‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭. ‬قبل‭ ‬الوباء،‭ ‬وجد‭ ‬الاستطلاع‭ ‬الذي‭ ‬تجريه‭ ‬شركة‭ ‬“جنرال‭ ‬إلكتريك”‭ ‬مرة‭ ‬كل‭ ‬سنتين‭ ‬حول‭ ‬الابتكار‭ ‬العالمي‭ ‬أن‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬المعلومات‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬المتقدمة‭ ‬والإنترنت‭ ‬كانت‭ ‬تعتبر‭ ‬القطاعات‭ ‬الأكثر‭ ‬ابتكارًا‭.‬

ولكن‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬الوباء‭ ‬واستجابة‭ ‬الوزارات‭ ‬الحكومية‭ ‬والمختصين‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬وغيرهم‭ ‬،‭ ‬احتلت‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬المرتبة‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الابتكار‭ ‬في‭ ‬إصدار‭ ‬2020‭ ‬من‭ ‬مقياس‭ ‬الابتكار‭ ‬العالمي‭ ‬لشركة‭ ‬GE‭. ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬ذلك‭ ‬مفاجئًا‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬نائل‭ ‬الدّباغ،‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬لمنطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬شرق‭ ‬إفريقيا‭ ‬وتركيا‭ ‬وآسيا‭ ‬الوسطى‭ ‬في‭ ‬جنرال‭ ‬الكتريك‭ ‬للرعاية‭ ‬الصحية‭.  ‬فقبل‭ ‬وقت‭ ‬طويل‭ ‬من‭ ‬تفشي‭ ‬الوباء،‭ ‬كانت‭ ‬مفرداته‭ ‬مليئة‭ ‬بمصطلحات‭ ‬مثل‭ ‬البيانات‭ ‬الضخمة،‭ ‬والتحليلات‭ ‬التنبؤية،‭ ‬والمشاركة‭ ‬الآلية‭ ‬للبيانات‭ ‬عبر‭ ‬الشبكات‭.‬

يرجع‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬ما‭ ‬قبل‭ ‬الجائحة‭ ‬بدأت‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬استكشاف‭ ‬عالم‭ ‬العلاج‭ ‬الدقيق،‭ ‬وهو‭ ‬نهج‭ ‬يساعد‭ ‬الأطباء‭ ‬وأنظمة‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬نهج‭ ‬شخصي‭ ‬للغاية‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬صحة‭ ‬الاشخاص‭ ‬وعلاج‭ ‬المرضى‭.‬

وهذا‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬تقديم‭ ‬رعاية‭ ‬عالية‭ ‬الجودة‭ ‬تتمحور‭ ‬حول‭ ‬المريض،‭ ‬ولكن‭ ‬القيام‭ ‬بذلك‭ ‬بطريقة‭ ‬أكثر‭ ‬كفاءة‭ ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭ ‬وفعالية‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬التكلفة‭.‬

تجمع‭ ‬الدقة‭ ‬الصحية‭ ‬بين‭ ‬تحليل‭ ‬البيانات‭ ‬الضخمة‭ ‬لملايين‭ ‬السّجلات‭ ‬الطبية‭ ‬للمرضى‭ ‬المجهولين‭ ‬مع‭ ‬التركيب‭ ‬الجيني‭ ‬لكل‭ ‬مريض‭ ‬وتاريخه‭ ‬الصحي‭ ‬والتاريخ‭ ‬الطبي‭ ‬للعائلة‭ ‬وخيارات‭ ‬نمط‭ ‬الحياة،‭  ‬ما‭ ‬يساعد‭ ‬في‭ ‬التشخيص‭ ‬والعلاج‭ ‬والمراقبة‭  ‬لتقديم‭ ‬الرعاية‭ ‬المناسبة‭ ‬بدقة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭.‬

ويوضح‭ ‬قائلاً‭: ‬“لقد‭ ‬سرَّع‭ ‬فيروس‭ ‬كوفيد‭-‬‭ ‬19‭ ‬اعتماد‭ ‬تقنية‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬التنبؤية‭ ‬والوقائية‭ ‬وما‭ ‬كان‭ ‬سيستغرق‭ ‬تنفيذه‭ ‬في‭ ‬السابق‭ ‬سنوات‭ ‬يستغرق‭ ‬الآن‭ ‬شهورًا‭.‬”

البيانات‭ ‬الرقمية‭ ‬توفر‭ ‬الصحة

يُعد‭ ‬الإطلاق‭ ‬الأخير‭ ‬لمنصة‭ ‬خدمات‭ ‬“أيديسون”‭ ‬للصحة‭ ‬مثالا‭ ‬جيدًا‭ ‬على‭ ‬ذلك‭. ‬حيث‭ ‬توفر‭ ‬هذه‭ ‬المنصة‭ ‬بنية‭ ‬حديثة‭ ‬مفتوحة‭ ‬وقابلة‭ ‬للتوسيع‭ ‬والتطور‭. ‬تساهم‭ ‬هذه‭ ‬المنصة‭ ‬في‭ ‬نشر‭ ‬التطبيقات‭ ‬الرقمية‭ ‬القائمة‭ ‬على‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭. ‬يمكن‭ ‬بسهولة‭ ‬تطوير‭ ‬جميع‭ ‬أنواع‭ ‬التطبيقات‭ ‬السريرية‭ ‬والتشغيلية‭ ‬والمالية‭ ‬باستخدام‭ ‬هذه‭ ‬الأدوات‭ ‬وتتميز‭ ‬هذة‭ ‬المنصة‭ ‬بسهولة‭ ‬الوصول‭ ‬إليها‭ ‬ويمكن‭ ‬استخدامها‭ ‬بأمان،‭ ‬سواء‭ ‬في‭  ‬سحابة‭ ‬الانترنت‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬أماكن‭ ‬العمل،‭ ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬عبر‭ ‬جهاز‭ ‬Edison HealthLink‭ ‬أو‭ ‬مباشرة‭ ‬على‭ ‬أجهزة‭ ‬التصوير‭ ‬الذكية‭ ‬مثل‭ ‬الأشعة‭ ‬السينية‭ ‬وأجهزة‭ ‬التصوير‭ ‬المقطعي‭ ‬والموجات‭ ‬فوق‭ ‬الصوتية‭.‬

يوضح‭ ‬الدّباغ‭ ‬أن‭ ‬النطاق‭ ‬المحتمل‭ ‬لتحسين‭ ‬نتائج‭ ‬المرضى‭ ‬والتحسينات‭ ‬التشغيلية‭ ‬ضخم‭ ‬لأن‭ ‬حجم‭ ‬البيانات‭ ‬الطبية‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬إنشاؤها‭ ‬في‭ ‬ازدياد‭ ‬دائم‭. ‬على‭ ‬سبيل‭ ‬المثال،‭ ‬تنشئ‭ ‬أي‭ ‬مستشفى‭ ‬ما‭ ‬يقارب‭ ‬الـ‭ ‬​​50‭ ‬بيتابايت‭ ‬من‭ ‬البيانات‭ ‬كل‭ ‬عام،‭ ‬قادمة‭ ‬من‭ ‬مجموعة‭ ‬واسعة‭ ‬من‭ ‬المصادر‭: ‬الأجهزة،‭ ‬والصور‭ ‬الطبية،‭ ‬السّجلات‭ ‬الطبية‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬المقاييس‭ ‬التشغيلية‭ ‬والمالية‭ ‬وغير‭ ‬ذلك‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فإن‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬3٪‭ ‬من‭ ‬البيانات‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬إنشاؤها‭ ‬تكون‭ ‬قابلة‭ ‬للاستخدام‭ ‬أو‭ ‬تم‭ ‬تمييزها‭ ‬أو‭ ‬تحليلها‭.‬

للبدء‭  ‬في‭ ‬إطلاق‭ ‬إمكانات‭ ‬الرعاية‭ ‬الدقيقة‭  ‬يقول‭ ‬الدّباغ‭: ‬“هناك‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬أدوات‭ ‬جديدة‭ ‬قائمة‭ ‬على‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لتجميع‭ ‬هذه‭ ‬المعلومات‭ ‬وتوحيدها‭ ‬بسرعة”‭.‬

“البيانات‭ ‬في‭ ‬النظم‭ ‬الصحية‭ ‬موجودة‭ ‬في‭ ‬أشكال‭ ‬متباينة،‭ ‬في‭ ‬مواقع‭ ‬مختلفة‭ ‬وعبر‭ ‬أنظمة‭ ‬مختلفة،‭ ‬ما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬معلومات‭ ‬منعزلة‭ ‬ومجزّأة‭ ‬وهذا‭ ‬يجعل‭ ‬من‭ ‬الصعب‭ ‬تحديد‭ ‬سياق‭ ‬معلومات‭ ‬كل‭ ‬مريض‭ ‬على‭ ‬حدة؛‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬قاعدة‭ ‬المعرفة‭ ‬داخل‭ ‬الأنظمة‭ ‬الصحية‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬عقود‭ ‬من‭ ‬العمل‭. ‬إنهم‭ ‬يحاولون‭ ‬تجميع‭ ‬هذه‭ ‬الأنظمة‭ ‬معًا‭ ‬،‭ ‬لكن‭ ‬شركاء‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬يريدون‭ ‬أن‭ ‬يكونوا‭ ‬قادرين‭ ‬على‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬هذة‭ ‬البيانات‭ ‬والبرامج‭ ‬والتحليلات‭ ‬عبر‭ ‬أعمالهم‭ ‬بالكامل”‭.‬

في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬بالذات‭ ‬يمكن‭ ‬لمنصة‭ ‬“أديسون”‭ ‬أن‭ ‬تساعد‭ ‬جزئيًا‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تزويد‭ ‬المطوّرين‭ ‬والشركاء‭ ‬بالمنصة،‭ ‬وّيقول‭ ‬الدباغ‭ ‬إنها‭ ‬ستسرّع‭ ‬من‭ ‬تطوير‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬واعتمادها‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الصحي‭.‬

الشراكات‭ ‬تنتج‭ ‬الابتكار

يُظهر‭ ‬برنامج‭ ‬EMEA Edison™‭ ‬Accelerator‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬إطلاقه‭ ‬مؤخرًا،‭ ‬وهو‭ ‬برنامج‭ ‬تم‭ ‬اطلاقه‭ ‬بين‭ ‬الشركات‭ ‬الناشئة‭ ‬ومقدمي‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬أوروبا‭ ‬والشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وإفريقيا،‭ ‬كيف‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تساعد‭ ‬هذه‭ ‬المنصة‭ ‬الصحية‭ ‬الرقمية‭. ‬فهو‭ ‬يجمع‭ ‬بين‭ ‬مقدمي‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬المهتمين‭ ‬بأن‭ ‬يكونوا‭ ‬في‭ ‬طليعة‭ ‬الابتكار،‭ ‬والشركات‭ ‬الناشئة‭ ‬التي‭ ‬ترغب‭ ‬في‭ ‬المضي‭ ‬قدمًا‭ ‬بحلولها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬بيئة‭ ‬جنرال‭ ‬الكتريك‭ ‬للرعاية‭ ‬الصحية‭.  ‬هناك‭ ‬تعاون‭ ‬إقليمي‭ ‬آخر‭ ‬حول‭ ‬هذه‭ ‬المنصة‭ ‬الرقمية‭ ‬بين‭ ‬جنرال‭ ‬الكتريك‭ ‬للرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬والبروفيسور‭ ‬حقي‭ ‬معمر‭ ‬كراكاس،‭ ‬الحاصل‭ ‬على‭ ‬دكتوراه‭ ‬في‭ ‬الطب‭ ‬ومنسق‭ ‬خدمات‭ ‬الأشعة‭ ‬بمديرية‭ ‬الصحة‭ ‬في‭ ‬إسطنبول‭ ‬وعضو‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬بجامعة‭ ‬العلوم‭ ‬الصحية‭. ‬هذا‭ ‬التعاون‭ ‬هو‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬في‭ ‬تركيا‭ ‬لتسريع‭ ‬تطور‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬التصوير‭ ‬الطبي‭.‬

سيقود‭ ‬البروفيسور‭ ‬الدكتور‭ ‬كاراكاس‭ ‬فرق‭ ‬البحث‭ ‬والتطوير‭ ‬المؤلفة‭ ‬من‭ ‬الأطباء‭ ‬المتميزين‭ ‬وأخصائيي‭ ‬الأشعة‭ ‬والعلماء‭ ‬من‭ ‬مختلف‭ ‬التخصصات‭ ‬وكبار‭ ‬علماء‭ ‬البيانات‭ ‬ومطوّري‭ ‬البرامج‭ ‬ في‭ ‬إطار‭ ‬شركة‭ ‬CUREA‭ ‬المنشأة‭ ‬حديثًا‭ ‬في TECHNOPOL Istanbul‭.‬

باستخدام‭  ‬منصة‭ ‬ايديسون‭ ‬تعمل‭ ‬الفرق‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬تطبيقات‭ ‬قائمة‭ ‬على‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬تركز‭ ‬على‭ ‬اكتشاف‭ ‬درجات‭ ‬خطورة‭ ‬كوفيد‭-‬‭ ‬19‭ ‬وتصنيفها‭ ‬وعلاج‭ ‬المرضى‭. ‬كما‭ ‬سيطوّرون‭ ‬تطبيقات‭ ‬قائمة‭ ‬على‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬للكشف‭ ‬التلقائي‭ ‬عن‭ ‬آفات‭ ‬الثدي‭ ‬وتصنيفها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التصوير‭ ‬الشعاعي‭ ‬الطيفي‭ ‬للثدي‭  (‬CESM‭).‬

ويضيف‭ ‬الدّباغ‭: ‬“على‭ ‬مدى‭ ‬السنوات‭ ‬القليلة‭ ‬المقبلة،‭ ‬نتوقع‭ ‬أن‭ ‬تصبح‭ ‬منصة‭ ‬“أديسون”‭ ‬للخدمات‭ ‬الصحية‭ ‬مركزية‭ ‬في‭ ‬النظام‭ ‬البيئي‭ ‬للرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬ومركزًا‭ ‬مهمًا‭ ‬للابتكار‭ ‬مع‭ ‬توفر‭ ‬آلاف‭ ‬التطبيقات‭ ‬وخدمات‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية”‭.‬

ضمان‭ ‬الأمان‭ ‬والخصوصية

يقول‭ ‬الدّباغ‭ ‬إن‭ ‬أحد‭ ‬أكبر‭ ‬المتطلبات‭ ‬لإطلاق‭ ‬العنان‭ ‬لإمكانيات‭ ‬الصحة‭ ‬الدقيقة‭ ‬بشكل‭ ‬كامل‭ ‬هو‭ ‬ضمان‭ ‬أمان‭ ‬وخصوصية‭  ‬في‭ ‬جميع‭ ‬قواعد‭ ‬البيانات‭ ‬والعناصر‭ ‬الأخرى‭ ‬للنظام‭ ‬السلس‭.‬

“لهذا‭ ‬السبب‭ ‬قمنا‭ ‬بتضمين‭ ‬الأمان‭ ‬في‭ ‬تصميم‭ ‬أجهزتنا‭ ‬وأنظمتنا‭ ‬البرمجية،‭ ‬وكنّا‭ ‬من‭ ‬أوائل‭ ‬شركات‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬التي‭ ‬وضعت‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأخلاقيات‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬استخدام‭ ‬وعدم‭ ‬استخدام‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية”‭.‬

بالنظر‭ ‬إلى‭ ‬المستقبل،‭ ‬من‭ ‬الواضح‭ ‬أنه‭ ‬مع‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬الشامل‭ ‬والإطار‭ ‬التنظيمي‭ ‬المدروس،‭ ‬سيستمر‭ ‬ممارسو‭ ‬الرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬توسيع‭ ‬إمكانيات‭ ‬الصحة‭ ‬الدقيقة‭.‬

بالنسبة‭ ‬للدّباغ،‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬الصحة‭ ‬الدقيقة‭ ‬في‭ ‬“مهدها”‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬فهو‭ ‬متحمس‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬اللحظة‭: ‬“على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬نقص‭ ‬في‭ ‬التوقعات‭ ‬حول‭ ‬الشكل‭ ‬الذي‭ ‬يبدو‭ ‬عليه‭ ‬عالم‭ ‬أكثر‭ ‬صحة‭ ‬بفضل‭ ‬رعاية‭ ‬أكثر‭ ‬دقة‭ ‬وتنبّؤية‭ ‬وتعليمية‭ ‬ووقائية‭ ‬فعالة،‭ ‬فإننا‭ ‬نحرز‭ ‬بالفعل‭ ‬تقدمًا‭ ‬ملموسًا‭ ‬نحو‭ ‬تمكين‭ ‬هذه‭ ‬الرؤية”‭.‬

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

code

زر الذهاب إلى الأعلى