نيوز

وزير الصحة العامة في قطر تلتقي أول من حصلا على لقاح كوفيد- 19 في قطر

وزير الصحة العامة في قطر تلتقي أول من حصلا على لقاح كوفيد- 19 في قطر

التقت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري – وزير الصحة العامة – أول من حصلا على لقاح كوفيد- 19 في دولة قطر وهما: الدكتور عبد الله جمعة الكبيسي والدكتور محمد حرب فرزات.  

بهذه المناسبة قالت سعادة الدكتورة حنان الكواري: “تُعد دولة قطر من أوائل الدول في العالم التي توفر لقاح كوفيد- 19 آمن وفعال ومعتمد لجميع سكانها. لقد مثّل حصول كل من الدكتور الكبيسي والدكتور فرزات على لقاح كوفيد- 19 يوم الأربعاء الموافق 23 ديسمبر نقطة البداية لحملة التطعيمات بلقاح كوفيد- 19 في دولة قطر. لقد شهدت الحملة على مدار أيامها الإثني عشر الأولى تطعيم آلاف من أفراد المجتمع الأكثر عرضة للمخاطر الصحية المرتبطة بكوفيد- 19 وكوادر الرعاية الصحية”.   

وأضافت سعادتها قائلة: “لقد سعدت بمقابلة الدكتور الكبيسي والدكتور فرزات والاستماع لحديثهما عن تجربتهما وكيف أن الحصول على لقاح كوفيد- 19 من (فايزر وبيونتيك) كان مصدر تفاؤل لهما مما دفعهما إلى دعوة أفراد المجتمع الآخرين من الفئات الأكثر عرضة للمخاطر الصحية المرتبطة بكوفيد- 19 إلى تلقي اللقاح. أودُّ أن أشكر جميع الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح على قيامهم بهذه الخطوة لحماية أنفسهم وحماية الآخرين وأداء دورهم للمساعدة في إنهاء هذه الجائحة. أظهرت التجارب السريرية أن اللقاح لا يصبح فعالاً بشكل كامل إلا بعد مرور أسبوع على تلقي الجرعة الثانية من اللقاح. ونوصي الأشخاص الذين حصلوا على اللقاح بالاستمرار في تطبيق الإجراءات الوقائية “.

ويتم خلال المرحلة الأولى من حملة التطعيم إعطاء أولوية الحصول على اللقاح للأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات شديدة في حال الإصابة بالفيروس، ويشمل ذلك: الأشخاص بعمر 65 عاماً فما فوق، والأشخاص المصابين بعدة أمراض مزمنة، وكوادر الرعاية الصحية التي تتعامل بشكل متكرر مع حالات كوفيد- 19.     

من جانبه علّق الدكتور عبد الله جمعة الكبيسي – وهو مواطن قطري يبلغ من العمر 79 عاماً ورئيس سابق لجامعة قطر- على حصوله على لقاح كوفيد- 19 قائلاً: “يسعدني أن أكون أول شخص يحصل على لقاح كوفيد- 19في دولة قطر. كانت عملية التطعيم سلسة وغير مؤلمة، كما أنني لم أشعر ولله الحمد بأي أعراض جانبية منذ حصولي على التطعيم. سعدت كثيراً بمتابعة إقبال الكثير من أفراد المجتمع الآخرين على الحصول على الجرعة الأولى من لقاح كوفيد- 19 وأدعو جميع الأفراد المستوفين لشروط الحصول على التطعيم إلى الحصول عليه في أقرب وقت ممكن”. 

بدوره أشار الدكتور محمد حرب فرزات – وهو مقيم سوري الجنسية يبلغ من العمر 88 عاماً وأستاذ سابق بجامعة قطر- إلى التحديات التي مثلها هذا العام له ولأسرته بسبب العيش في ظل تهديد جائحة كوفيد- 19، وقال: “يُعد كبار السن أكثر عرضة لخطر الإصابة بأعراض حادة في حال الإصابة بكوفيد- 19وهو ما يعني أنني قضيت معظم السنة الماضية تحت تهديد فيروس كوفيد- 19. أودُّ أن أشكر القيادة الحكيمة لدولة قطر والسلطات الصحية على توفير لقاح كوفيد- 19 بهذه السرعة للفئات الأكثر عرضة للمخاطر الصحية المرتبطة بهذا المرض. لم أصب والحمد لله بأي أعراض جانبية بعد حصولي على الجرعة الأولى من اللقاح، وأتطلع إلى تلقي الجرعة الثانية من اللقاح قريباً”.  

وقال الدكتور عبد اللطيف الخال – رئيس المجموعة الاستراتيجية الوطنية للتصدي لفيروس كوفيد- 19 ورئيس قسم الأمراض المعدية بمؤسسة حمد الطبية – والذي حضر اللقاء أيضاً: “لقد كانت استجابة الجمهور لحملة التطعيم مشجعة جداً، حيث يتزايد بشكل يومي عدد الأشخاص الذين يحصلون على لقاح كوفيد- 19 ضمن الفئات ذات الأولوية. ويسهم حصول المزيد من الأشخاص المستوفين للشروط على اللقاح – ومن بينهم العديد من الشخصيات البارزة في المجتمع ومسؤولي القطاع الصحي الذين يستوفون شروط الحصول على اللقاح- في تعزيز الثقة لدى أفراد المجتمع في سلامة اللقاح وتشجيعهم على الحصول عليه. كما نوصي أيضاً بالاستمرار في تطبيق التدابير الوقائية بعد الحصول على جرعتي اللقاح لتوفير حماية إضافية”.    

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

code

زر الذهاب إلى الأعلى