نيوز

مريض مصاب بتلف رئوي لا رجعة فيه بسبب كوفيد – 19 يتعافى بعد خضوعه لعملية زرع رئة مزدوجة

مريض مصاب بتلف رئوي لا رجعة فيه بسبب كوفيد – 19 يتعافى بعد خضوعه لعملية زرع رئة مزدوجة

أجرى مركز بايلور سانت لوك الطبي مؤخرًا أوّل عملية زرع رئة لمريض مصاب بفيروس كورونا والتي قد تضرّرت رئتاه بشدة بسبب الفيروس. أصيب بول رودريغيز، وهو أب شاب لا يعاني من حالات مرضية سابقة، بالفيروس والالتهاب الرئوي في تموز/ يوليو في مسقط رأسه في سان أنطونيو وقد تم نقله إلى المستشفى منذ ذلك الحين.

بعد فترة وجيزة من دخوله إلى مستشفى المنطقة في سان أنطونيو، تطلّب رودريغيز أنبوب التنفّس واستخدام جهاز التنفس الصناعي. وفي أواخر يوليو، استقرّت حالة رودريغيز على الأكسجة الغشائية خارج الجسم، لكن حالته استمرّت في التدهور. وقد قام الدكتور جيفري ديلافولب، المدير الطبي لبرنامج الأكسجة الغشائية خارج الجسم للبالغين في مستشفى ميثوديست في سان أنطونيو، بالإتصال بالدكتور بونييت غارشا، المدير الطبي لزراعة الرئة في مركز بايلور سانت لوك الطبي، حيث أصبح من الواضح أنّ عملية زرع رئة كانت فرصته الوحيدة للبقاء على قيد الحياة.

تم نقل رودريغيز إلى مركز بايلور سانت لوك الطبي في هيوستن في منتصف أيلول/سبتمبر ليتم تقييم وضعه لمعرفة ما إذا كان يصلح للخضوع لعملية زرع الرئة. فبعد الخضوع لتقييم شامل، وافق مجلس المراجعة الطبية على خضوعه لعملية زرع وفي غضون أسبوع من تسجيل اسمه – في 15 أكتوبر – حصل رودريغيز على رئتين جديدة تمامًا. تم إجراء عملية الزرع من قبل فريق جراحي بقيادة الدكتور غابرييل لور، المدير الجراحي لزراعة الرئة في مركز بايلور سانت لوك الطبي. وقد نجح فصله عن جهاز التنفس الصناعي والأكسجين.

خضع رودريغيز لإعادة التأهيل في مستشفى بايلور سانت لوك قبل أن يخرج من المستشفى في 24 نوفمبر. ومن المتوقع أن يواصل برنامج إعادة التأهيل كجزء من شفائه. احتفل رودريغيز مؤخرًا بعيد ميلاده الـ 52 وبطلب زواج. فقد تزوّج عروسته بينما كان في المستشفى قبل نقله إلى هيوستن.

رودريغيز هو أوّل شخص يخضع لعملية زرع رئة مزدوجة أجراها المستشفى على مريض مصاب بفيروس كورونا منذ بداية الوباء. حتى الآن، لم يقم سوى عدد قليل من مراكز زرع الأعضاء في الولايات المتحدة بإجراء عمليات زرع الرئة على المرضى بسبب إصابتهم بتلف رئوي لا رجعة فيه وناجم عن الفيروس.

د. غارشا ود. لور، وهما أيضًا أستاذان مشاركان في كلية بايلور للطب، متخصّصان في التقييم السريري وإدارة المرضى الذين يعانون من أمراض الرئة في المرحلة النهائية والذين خضعوا إلى عملية زرع الرئة. كما أنّهم يقودون فريق زراعة الرئة عالمي المستوى في مركز بايلور سانت لوك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

code

زر الذهاب إلى الأعلى